سياسة التوصيل في الوسيط

 

  1. يقوم موقع eWaseet.jo بتوصيل البضائع التي يتم شراءها من خلال الموقع إلى الزبائن الذيم قاموا بشراءها.
  2. يتم توصيل الطلبات خلال الفترة التي يتم تحديدها من قبل المشتري عند تثبيت طلب الشراء أو عند قيام مركز العملاء في eWaseet.jo بتثبيت طلبية الشراء عبر الهاتف و /أو البريد الإلكتروني.
  3. ل eWaseet.jo الحق في تعديل موعد التوصيل حسب مقتضى الحاجة وحسب ما تراه مناسباً على ألّا تتجاوز مدة التوصيل 7 أيام عمل من تاريخ تثبيت طلبية الشراء دون أن يكون للعميل الحق في الاعتراض.
  4. يقوم بتوصيل البضاعة المشتراة مندوبي التوصيل المعتمدين من eWaseet.jo والذين يحملون بطاقة تعريف رسمية من الشركة.
  5. سيتم توصيل البضاعة المشتراة على العنوان الذي قمت بتحديده خلال تثبيت عملية الشراء.
  6. عند استلام البضاعة سنطلب منك توقيعك الإليكتروني أو توقيعك اليدوي على الفاتورة وهذا التوقيع يكون بمثابة تأكيد على أنك استلمت البضاعة كاملة كما هو مبين في الفاتورة.
  7. في حالة عدم تواجدك بالعنوان الذي قمت بتحديده سنقوم بتسليم البضاعة لأى شخص متواجد بالعنوان المحدد من قبلكم مع توقيعه علي الفاتورة وبذلك يعتبر العميل قد استلم البضاعة المذكورة في الفاتورة.
  8. إذا تم الوصول إلى العنوان المحدد من قبلكم ولم نستطع تسليم البضاعة يرجى الاتصال بخدمة العملاء لتحديد موعد آخر لتوصيل الطلب.
  9. الشركة غير مسؤولة عن أي بضاعة تم شراءها من قبل العميل ولم يكن العميل موجودا عند التسليم.
  10. اعتبارات الأمان عند التسليم:
    1. تنصح الشركة باستلام البضائع المشتراة عند الباب الخارجي للشقة/السكن/مكان التسليم إلا بحال كانت البضاعة كبيرة و/ أو ثقيلة وتستلزم الدخول لداخل الشقة.
    2. تنصح الشركة بوجود المشتري نفسه عند التسليم وبحال لم يكن موجودا أن ينوب عنه شخص بالغ عاقل ويفضّل أن يكون رجلاً.
    3. تنصح الشركة بإبلاغ مندوب التوصيل لحظة الوصول بأي اعتبارات يجب مراعاتها عند دخول الشقة مثل التزام الهدوء لوجود شخص مريض أو وجود سيّدات أو غير ذلك.
    4. ينصح بإبعاد أي موجودات ثمينة من مكان التسليم.
    5. ينصح بعدم وجود أطفال في مكان التسليم، وبخاصة عند تسليم البضائع الكبيرة الحجم و/ أو الثقيلة الوزن.
  11. eWaseet.jo غير مسؤولة عن أي أعطال أو ضرر أو إساءة أو فقدان لأي ممتلكات من مكان التسليم وخصوصاً بحال عدم مراعاة اعتبارات الأمان المذكورة في البند -9- أعلاه.